• ×

النشرة البريدية

قائمة

Rss قاريء

شعراء شاعرات الشبكه العنكبوتيه من يحفظ حقنا الأدبي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

بداية اسأل الله ان يحمينا من شرور انفسنا فالنفس البشريه
تحتاج ترويض وتهذيب وفق مبدأ الأيمان بالله وان يكون لدينا
سلوك ديني نعتبر به في جميع مقومات حياتنا والتي ننعم بها
على وجه هذه البسيطه
قد يكون هذا الموضوع ليس بالجديد في طرح الفكره ومناقشة
الهدف و النظر في محتواه ولكن مايحدث يثقل الكاهل ويجعل
الروح تأن من هول مايحدث لنا نحن شعراء وشاعرات الشبكه العنكبوتيه
وكذا الكتاب والكاتبات
حيث القهر وسلب المشاعر والتسلق للشهره عبر مشاعر هي جوهر
الروح وفيض المشاعر لكل شاعر وشاعره سلب حقه وهو ينظر بعجز
عن رد حقوقه الأدبيه المسلوبه في مشهد مخزي وبدم بارد من ذوي
النفوس الضعيفه- مالذي يحدث؟؟ سأتحدث بصفة عامه وعن تجربة
واقعية لي في هذا الشأن
1- نقوم بنشر القصائد عبر الشبكه العنكبوتيه في تطلع للمشاركة
الوجدانية ونثر سمو المشاعر بكل مصداقيه
2- ندور في فلك الايام ونظل في عطاء متفاوت حسب الفروق الفرديه
كل حسب قدراته واسلوبه الذي ينتهج
3-مؤكد كل شاعر وشاعره لايملك سوى تواريخ النشر في المنتديات
لتوثيق ماقدم من قصائد او مقال ادبي او همس خاطر- هناك من يقوم
بالتوثيق من وزارة الاعلام وهذا من يحفظ حقوقه ولكن نجدهم قله
نظرآ لظروف الحياة او وضع اجتماعي بالنسبه لمن ينشر بالاسم المستعار
4- حتى يتم التوثيق في الاعلام منا نحن الشاعرات لابد من تقديم البطاقه
الشخصيه وهذا يتعارض مع بعض عادات وتقاليد ترفض ان تظهر الشاعره
باسمها الحقيقي تلافيآ لبعض المشاكل السلوكيه والتي قد تحدث من الغير
تجاه هذه الشاعره والتشهير بها لأي سبب من الاسباب والتي ندركها جميعآ
5- من واقع تجربة مريره >> قمت بضم احد قصائدي لديواني الالكتروني كتبتها
قبل خمس سنوات وتم نشرها بأحد المواقع > مالذي حدث؟


 0  0  9.6K
التعليقات ( 0 )

comments powered by Disqus
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 04:08 صباحًا الخميس 8 ديسمبر 2016.