• ×
الثلاثاء 17 يوليو 2018 | أمس

قائمة

مشاركة إماراتية سينمائية في «حكايا مسك» السعودية

مشاركة إماراتية سينمائية في «حكايا مسك» السعودية
 
يشارك عدد من السينمائيين الإماراتيين في فعالية (حكايا مسك) بالعاصمة السعودية الرياض، في الفترة من 14 وحتى 20 من أغسطس الجاري، وذلك من خلال ورش ومنصات تعريفية تسلط الضوء على التجربة السينمائية في الإمارات يقدمها المخرجان: عبدالله حسن أحمد، ونواف الجناحي، وكاتب السيناريو محمد حسن أحمد، كممثلين لمجموعة «فراديس» للإنتاج الفني برأس الخيمة، والتي قطعت شوطاً مهماً في تأسيس البدايات الأولى للنشاط السينمائي وإنتاج الأفلام والصيغ التعبيرية التفاعلية في إطار ثقافي يجمع بين الكتابة والإخراج والتقنيات البصرية والسمعية المتنوعة.
يذكر أن فعالية (حكايا مسك) التي تقام دورتها الثانية تحت شعار «اصنع من شغفي حكايا» هي فعالية سعودية رائدة في رعاية فنون القصة والسرد، كتابة ورسماً وتعبيراً وإخراجاً، وتعد من أكبر التجمعات الثقافية في المنطقة التي تلتقي تحت مظلتها مجموعة كبيرة من المبدعين الخليجيين، لتبادل الخبرات والتواصل الإبداعي من خلال ورش العمل ومنصات الإلهام وعروض الأفلام، وتقديم المنتجات والخدمات الإبداعية.
وللتعرف إلى تفاصيل المشاركة الإماراتية في هذا الحدث الثقافي الخليجي المهم، التقت «الاتحاد» المخرجان: عبدالله حسن ونواف الجناحي، حيث أشار عبد الله بداية إلى أن مجموعة فراديس للإنتاج الفني أسست تحت مظلة برنامج سعود بن&rlm* ‬صقر ‬لدعم ‬مشاريع ‬الشباب، الذي يقوم ‬بدور ‬المنتج ‬لأغلب ‬الأفلام ‬الإماراتية* ‬الحالية، ‬وتساهم ‬»فراديس» في ‬دعم ‬النشاط ‬الفني ‬والإعلامي ‬من ‬خلال ‬التلفزيونات* ‬والجامعات ‬والكليات ‬والصالونات ‬الثقافية، ‬وفي ‬نشر ‬الوعي ‬والثقافة* ‬السينمائية ‬والفنية ‬من ‬خلال ‬إطلاق ‬ورشات ‬فنية، ‬وأنشطة ‬سينمائية، ‬ومبادرات ‬خاصة، وصفحات ‬فنية ‬إلكترونية، ‬وإعداد* ‬وكتابة ‬السيناريوهات ‬والتصوير ‬والمونتاج ‬والإخراج.
وأضاف حسن أن مشاركته في الدورة الثانية من فعالية «حكايا مسك» تأتي في سياق التواصل مع المبدعين الخليجيين وخصوصاً المهتمين بالسينما، وذلك من خلال تقديمه لورشة بعنوان: «الإنتاج والإخراج السينمائي» ومشاركته في منصة تفاعلية مع الجمهور تحت عنوان: «تجربتي في صناعة الأفلام القصيرة»، مشيراً إلى وجود جناح خاص لمجموعة «فراديس» باعتبارها شركة إنتاج إماراتية لها حضور فاعل في نشر الثقافية السينمائية في الإمارات وفي منطقة الخليج العربي، موضحاً أن هذه المشاركة تهدف إلى التعاون مع الجهات الفنية الخاصة والرسمية في المملكة العربية السعودية ودول الخليج، للوصول إلى نقاط مشتركة وأفكار ملهمة، تضخّ مزيداً من الحيوية والطاقة الإبداعية في المشاريع السينمائية الطموحة للمخرجين وكتاب السيناريو الشباب في المنطقة، وخصوصاً فيما يتعلق بأماكن التصوير واستضافة مشاريع فيلمية في بيئات خليجية متنوعة وثرية عمرانياً وتراثياً وجمالياً.
بدوره قال المخرج نواف الجناحي إن مشاركته في فعالية «حكايا مسك» من خلال مجموعة فراديس، هي مشاركة تعكس الرغبة القوية لدى صنّاع الأفلام بدول الخليج للخروج بصيغ ورؤى مبتكرة فيما يخص مجالات الإخراج والكتابة السينمائية والتقنيات الحديثة، مشيراً إلى تقديمه خلال الفعالية لورشة عمل بعنوان: «جماليات السينما»، وسيتحدث كذلك في المنصة التفاعلية مع جمهور الحدث للتعريف بتاريخ السينما في الإمارات، انطلاقاً من السنوات المبكرة التي شهدت حراكاً فنياً حقيقياً في أواسط التسعينات وبالتحديد في المجمع الثقافي بأبوظبي وصولا للمهرجانات السينمائية الدولية التي أقيمت في أبوظبي ودبي، إضافة إلى مهرجان سينما الطفل بالشارقة.
وأكد الجناحي أن إقامة مثل هذه الفعاليات والملتقيات باتت ضرورة ملحّة للخروج من الأنماط التقليدية في التعامل مع الشأن السينمائي والفني عموماً، ووصفها بالمبادرات الخلّاقة التي تصنع جيلا جديداً من الشباب المتعطش للمعرفة والإنتاج الذاتي والابتكار الفردي بعيداً عن الأفكار المقولبة التي تدفع هؤلاء الشباب للانغلاق والجمود والانعزال، وصولا إلى المشاركة الإيجابية في بيئة منفتحة على الحوار والتبادل والعصف الذهني واستثمار الإنسان كثروة إبداعية لا يمكن إهمالها.
بواسطة :
 0  0  42
التعليقات ( 0 )
أكثر
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لموقع صدى نجد