• ×

النشرة البريدية

قائمة

Rss قاريء

في إصدار يشرك القارئ في أسئلة إشكالية .. الناقدة والشاعرة والروائية غالية خوجة تعلن كتابها الجديد " هكذا تكلم الصلصال ..سردية السرد"

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 صدر عن مؤسسة الناطق للإعلام (كندا مونتريال ـ عشتروت لبنان) كتاب نقدي للشاعرة والروائية والناقدة غالية خوجة بعنوان ( هكذا تلكم الصلصال .. سردي السرد) يقع الكتاب في 208 صفحة من القطع المتوسط بغلاف أبدعته الفنانة الإمارتية الدكتور نجاة مكي،

ومن خلال ماتضمنه الكتاب من طروحات ذكية يستطيع القارئ أن يكون شريكاً للأسئلة الإشكالية الإبداعية على مختلف احتمالاتها ونزعاتها الإنسانية والفنية والجمالية.

وقد جاء في كلمة الغلاف الأخير " كيف تحقق السردية حركتها الجمالية؟ وبأية كيفية يتسارد السردُ السردَ؟ ما طبيعته؟ هيئاته؟ وحركة ميكانيزماته؟ ما أشكال انزياحاته؟ وما علاقة صولفيج رغبة السرد الانزياحية بتنغيمية الميتائي ـ الماورائي؟ بتقاسيم المدوَّن والمحذوف من الاحتمالات المقروءة والقابلة للقراءة؟

وهل هذه الشبكية العلائقية"درامية البياض ـ Whiteness dramatisism" تشكل (ضمن احتمال ما) الوظيفة السابعة التي تضيفها رؤانا إلى وظائف رومان ياكبسون (الإحالية/الانفعالية/الإخبارية/الشارحة/الاتصالية/الشعرية)؟

ثم..، أية نزعات إنسانية وفنية تعكسها مرايا الرواية العربية؟

وماذا أنجز كل من نجيب محفوظ، وليد إخلاصي، جبرا إبراهيم جبرا، عبد الله خليفة، علي الدميني، حيدر حيدر، غازي القصيبي، نبيل سليمان، ليلى العثمان، عبد العزيز مشري، عبد القادر عقيل، أحلام مستغانمي، إلياس خوري، وسواهم؟

ولأننا لا نملك إلا السؤال، فإننا سنظل متسائلين عن تلك الرواية المغامرة الخارجة عن المباشرة إلى أشباهها، النازعة إلى الامتزاج بأحدث التقنيات الجمالية من تشكيل وسريالية وشعرية ورمزية ومشهدية وذاكرتية وحلمية ووهمية وإيهامية وتقاطعات ضمائرية وعناصرية تتكون كمضاد للسرد"

يشار الى أن للاستاذة خوجة الكثير من الأعمال الابداعية المتوزعة بين الشعر والرواية وعشرات الدراسات الأدبية.

بواسطة : rawan
 0  0  701
التعليقات ( 0 )

comments powered by Disqus
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 11:16 مساءً الجمعة 9 ديسمبر 2016.