• ×

النشرة البريدية

قائمة

Rss قاريء

إشهار كتاب" كُنت مُختطفاً في اليمن" في حفل مميز بفيينا...مؤلف الكتاب الدكتور" بيتر شورتز" يروي تجربة اختطافه ويصف حسن معاملته

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 في أول حادثة من نوعها دشن الدكتور بيتر شورتز أول كتاب له بعنوان" كُنت مختطفاً باليمن" وذلك في حفل أُقيم في العاصمة النمساوية "فيينا" بحضور حاشد من المثقفين والإعلاميين والسياسيين.وفي الحفل الذي أُقيم برعاية معهد الدراسات الشرقية والسفارة اليمنية في فيينا،قدم الدكتور بيتر الكتاب الذي يروي فيه تجربة اختطافه مع السائحة النمساوية بارياراما يسترهوفر من قبل بعض أفراد قبائل مأرب اليمنية في عام 2005م، مُثمناً معاملة الخاطفين الحسنة له ولرفيقة سفره أثناء فترة اختطافهما ما جعلهما يكملان رحلتهما في اليمن بعد عملية الإفراج عنهما بدلاً من العودة إلى النمسا.

من جانبه أشاد سفير اليمن لدى النمسا الدكتور/ أحمد علوان العلواني بالدكتور بيتر وما أشار اليه في كتابه أن الشعب اليمني يتمتع بميزة طيب الأخلاق ومضياف وبساطة في التعامل ويحب التعرف على الشعوب الأخرى وأشار العلواني إلى أن تجربة الاختطاف بقدر ما تكون مريرة أحياناً إلاَ أنها مغامرة مشوقة في الأحيان الأخرى،وهذا ما عبر عنه احد السائحين الايطاليين الذي تم اختطافه في اليمن عام 2002م، حيث تمنى أن يُختطف مرة أخرى في اليمن وفقاً لما نشر عنه في صحيفة "كوريو دي لا سيرا" الايطالية، واصفاً " كنت مُختطفاً في اليمن" بالكتاب الرائع الذي يعتبر الكتاب الأول من نوعه من احد السياح المُختطفين ويكن الكثير من الاحترام لشعب اليمن وحضارته وثقافته . يأتي ذلك وسط توقعات بأن يُحقق الكتاب أعلى مبيعات في النمسا والعالم. وكان السائحان النمساويان قد تم اختطافهما في عام 2005م ،أثناء تجولهما في منطقة مأرب القديمة حول عرش بلقيس السياحي على بعد 195 كيلومترا شرق صنعاء وذلك بعد أن قامت جماعة مسلحة من احتجاز عربة الجيب التي كانا يقلانها. حيث كان المختطفون يطالبون بإطلاق سراح ثلاثة من أفراد قبيلتهم اعتقلتهم السلطات اليمينية.

بواسطة : rawan
 0  0  398
التعليقات ( 0 )

comments powered by Disqus
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 09:42 صباحًا الثلاثاء 6 ديسمبر 2016.