• ×

النشرة البريدية

قائمة

Rss قاريء

الحائزة على نوبل 2009 تختار أبوظبي لنشر ترجمة أحدث أعمالها :كلمة تنشر ترجمة رواية "أرجوحة النفس" لهيرتا موللر بالتزامن مع نشرها بالألمانية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 "إن ورود اسمي ضمن الأسماء المطروحة للفوز، لا يعني أنني سأحصل على الجائزة. لن يمنحوها لي هذا العام"، هذا ما صرحت به الأديبة الألمانية هيرتا موللر قبل يوم واحد من الإعلان عن فوزها بجائزة نوبل للآداب للعام 2009، والذي انضمت به إلى لائحة طويلة من ألمع الكتاب في العالم، بعد أن احتلت على مرّ سنوات مكانة مرموقة في المشهد الأدبي الألماني والأوروبي.


أبوظبي-

أعلن مشروع "كلمة" للترجمة بهيئة أبوظبي للثقافة والتراث، عن نشر آخر روايات هيرتا موللر /الحائزة على جائزة نوبل للآداب لعام 2009/ باللغة العربية، وذلك بالتزامن مع نشرها بالألمانية في الدورة القادمة من معرض فرانكفورت للكتاب من 14-18 أكتوبر الحالي، وبذلك فإن اللغة العربية هي اللغة الوحيدة التي ستنشر بها رواية موللر مترجمة إلى أيّ لغة أخرى من اللغات الحية.


وعقب إعلان فوز موللر بجائزة نوبل، وقبل أيام معدودة من نشر رواية موللر باللغتين العربية والألمانية، صرّح الدكتور علي بن تميم، مدير مشروع "كلمة"، قائلاً: "نهنئ أولاً كاتبتنا الكبيرة على هذا الفوز المستحق، ونفتخر بأننا كنا السباقين في العالم العربي إلى التنبّه لاسم هيرتا موللر وأهمية نتاجها الأدبي في المشهد الألماني والعالمي على السواء، ومن هنا بادرنا ليس فحسب إلى الحصول على حقوق ترجمة أحدث رواياتها «أرجوحة النفس»، بل أن يأتي هذا النشر متزامناً باللغتين الألمانية والعربية، في خطوة أراد مشروع كلمة من خلالها أن يكرس حضوره كشريك فاعل في عملية النشر والترجمة في المنطقة والعالم".


وأضاف بن تميم: "هذه الترجمة تأتي في إطار اتفاق التعاون مع جامعة يوهانيس غوتنبيرغ في ألمانيا والذي يشمل ترجمة عيون الأدب الألماني المعاصر إلى اللغة العربية. والذي نقدم فيه أيضاً رواية سلينا للكاتب فالتر كاباخر الذي حاز هذا العام على جائزة بوشنير، التي تعد أرفع جائزة أدبية ألمانية، فضلاً عن عشرات الأعمال الأخرى الأدبية والنقدية".


وفي السياق نفسه قال مصطفى السليمان المشرف على المشروع في جامعة يوهانس غوتنبيرغ: "بنشرها لرواية هيرتا موللر «أرجوحة النفس» تقدم «كلمة – أبوظبي» للقارئ العربي نصاً رفيعاً من الأدب الألماني يمتاز برفعة الأسلوب ودقة البحث وجمالية اللغة ويؤرخ لمرحلة في أوروبا كاد يطويها النسيان. إن الفضل في مثل هذا الإثراء المتميز للمكتبة العربية يعود لمشروع كلمة الثقافي الرائد في العالم العربي".


وتتناول «أرجوحة النفس» قضية قمع الرومانيين الألمان إبان فترة الحكم الستاليني في أوربا الشرقية. فبعد هزيمة ألمانيا في الحرب العالمية الثانية واحتلال الجيش الأحمر لرومانيا صدرت الأوامر بإيداع جميع الرومانيين من أصل ألماني بين سن السابعة عشرة والخامسة والأربعين معسكرات العمل القسري. فقد رأى الاتحاد السوفيتي حينها أن على هؤلاء الألمان المشاركة في إعادة بناء ما دمرته ألمانيا النازية.

المرفقات مع الخبر: - صورة لغلاف الرواية الصادرة مترجمة للغة العربية.

بواسطة : rawan
 0  0  216
التعليقات ( 0 )

comments powered by Disqus
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 10:07 مساءً الخميس 8 ديسمبر 2016.