• ×
السبت 18 نوفمبر 2017 | أمس

قائمة

تزامن مع انطلاقة جولة لجنة التحكيم للنسخة الرابعة ...واحتوى على العديد من القصائد والحوارات والمواضيع المتنوّعة والشيّقة..عدد جديد ومميّز من مجلة شاعر المليون في الأسواق...

تزامن مع انطلاقة جولة لجنة التحكيم للنسخة الرابعة ...واحتوى على العديد من القصائد والحوارات والمواضيع المتنوّعة والشيّقة..عدد جديد ومميّز من مجلة شاعر المليون في الأسواق...
 

صدر عن أكاديمية الشعر في في هيئة أبوظبي للثقافة التراث عدد جديد من مجلة شاعر المليون، احتوى بين دفتيه على العديد من الحوارات والقصائد والمقالات والمواضيع الشيّقة والمتنوعة.


وجاء العدد الرابع والثلاثين من المجلة حافلاً وغنيّاً بالمواضيع الجديدة والشيّقة ومتزامناً مع انطلاقة جولة لجنة التحكيم في النسخة الرابعة من مسابقة شاعر المليون في أولى محطاتها في العاصمة الإماراتية "أبوظبي"


واشتمل العدد في بابه الأول على تغطية مصوّرة لفعاليّات المعرض الدولي للصيد والفروسية، وأهم الفعاليات الثقافية والتراثية والفنية لهيئة أبوظبي للثقافة والتراث خلال شهر سبتمبر الماضي.


كما رصد العدد لانطلاقة جولة لجنة التحكيم للنسخة الرابعة من مسابقة شاعر المليون والنجاح الكبير لتلك الانطلاقة من مسرح شاطئ الراحة في العاصمة "أبوظبي" والتي شهدت اقبالاً كبيراً من طرف شعراء الإمارات والخليج والعديد من الدول العربية الذين توافدوا لمقابلة اللجنة في هذه المحطة.


وفي باب الحوارات؛ الشاعر فهد الشهراني يتحدّث عن تجربته في شاعر المليون ومشاريعه المستقبلية ويقول "هبية شاعر المليون أربكتني في اختيار القصائد".. وفي حوار آخر الشاعر صلاح العرجاني يكشف سرّ تواجده في الدوحة ويؤكد: "أنا ضدّ احتكار المجلات الشعرية، وحمد السعيد وبدر صفوق ليسا مع شعراء الكويت".


وفي استطلاع جريء شاعرات وإعلاميات يؤكّدن "هناك مجتمعات تحارب ظهور المرأة والحركة النسائية بركان ثائر تحت البحر".


وفي العدد مجلة شاعر المليون ترصد لتجربة شعراء المليون الذين تحوّلوا للإعلام بعد مشاركتهم في البرنامج..والشاعر ناصر بن دهيم الدوسري يبوح يكثير من أسراره.


الشاعر بسام مهدي وصيف أمير الشعراء في النسخة الثالثة، يتحدث من خلال حوار مميّز وصريح عن تجربته ورأيه في أمير الشعراء، ويقول:" أنا غير راضٍ عن النتيجة، ومن حقي أن استاء لأنّني لم أحصل على اللقب".


خالد العتيبي يوجّه رسائله المعطرة إلى شاعر المليون والشبرمي و(الباترول) وعاصمة الثقافة "أبوظبي".


وفي باب مفازات رهبة العشق تلتقي برعشة الطموح فوق سجادة التوبة في قلب عبد الله الخالدي.. بذائقة جمال الشقصي.


الشاعر سعد زبن يرافق القراء "سيراً على الأقدام" في (مقامات سعد). وفي ذاكرة شاعر، هزاع الشريف يصافح القراء ويسرد للكثير من الفكر والجمال.


وفي باب "صح لسانك" تضمّن العدد قصائد جميلة لعدد من نجوم شاعر المليون: علي الراسبي وقصيدة (سلمى)، رشيد دهام وقصيدة (تأملات)، محمد بن طناف الكعبي وقصيدة (حقنة أعصاب)، عبدالله عبيّان و(أهل الكهف) ، عامر بن عمرو (عاشق عيونك)، فهمي التام و(سود الكوابيس)، عبيد اليليلي (أعدل ظلم) والرائع هلال المطيري (في غيابك وش الراي) محمد الحويماني وقصيدة (الشعر أمانة)، محمد يسلم في (غريب يفرش مداه اشيا).


كما احتوى العدد على العديد من المواضيع الجديدة والشيقة، والأخبار والمقالات.. بدر صفوق يوجه (رسالة إلى السيد: شعر) ومحمد كساب يتحدّث عن (الإلقاء المنبر وأثره في الجمهور).


وقد جاء الختام مميّزاً كالبداية، مع سلطان العميمي في صفحة (ضفاف) ومقال شيّق تحدث فيه عن (العامية المظلومة).

بواسطة :
 3  0  1126
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 06:41 صباحاً السبت 18 نوفمبر 2017.
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لموقع صدى نجد