• ×

النشرة البريدية

Rss قاريء

حوارات شيّقة وقصائد متألّقة ومواضيع متنوعة...بين دفتي عدد جديد من مجلة شاعر المليون...

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 صدر عن أكاديمية الشعر في هيئة أبوظبي للثقافة التراث، وضمن مشروع شاعر المليون العدد (36) من المجلة الشعرية المتخصّصة "شاعر المليون". والذي يتضمّن بين دفتيه العديد من المواضيع المتنوّعة والتي توزعت بين حوارات شيّقة وأخبار ومقالات، إضافة إلى باقة مختارة من القصائد النبطية والفصحى لنخبة من نجوم برنامجي شاعر المليون وأمير الشعراء.


بداية العدد جاءت مضيئة ومميّزة من خلال قصيدة رائعة للشاعر الإماراتي المبدع جمعة بن مانع الغويص السويدي مهداه إلى سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلّحة، بعنوان (لله درّك) صافحت جبين المجد وعانقت المعنى الحقيقي للكرم الإنساني الذي يتوشّح به مقام سموّه.. ومنها:


لي جاد بي للحرف شفت الرّمي حذف واعْلنت في الميدان حالة طواري


شوبَكت لِسْمان الخزايز شبَك غرف شرْك المعاني غير شرّك الجواري


تصعد لمنزل سيدي عالي الشُرْف يصغي لها كاتب وسامع وقاري


هذا علم لكنّ له قلب ما رفّ لي رَفّت الاعلام فوق السّواري


وهذا (محمّد) شامخ الرّاس والأنف لله درّك يا سفر ليل داري




ويتضمن العدد الجديد رصد ومتابعة لأحداث بطولة العالم للفورمولا"1" والتي شرُفت بحضور صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة –حفظه الله- وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.


وفي العدد متابعة لأهم أنشطة هيئة أبوظبي للثقافة والتراث، وملفّ خاص يرصد لفعاليات المحطة الأخيرة لمقابلات لجنة التحكيم للشعراء المشاركين في الموسم الرابع من خلال محطة أبوظبي الثانية، وكذلك الاختبارات الخاصة التي اعتمدتها لجنة التحكيم في مسابقة شاعر المليون لهذا الموسم لاختبار الشعراء الذين تمّ اخيارهم في قائمة الـ(100) ومعايير اللجنة الجديدة لاختيار قائمة الـ(48)، كما ترصد المجلة من خلال استطلاع خاص لآراء الشعراء وانطباعاتهم بعد خوضهم الاختبار بآليته الجديدة، كما تسجّل لآراء أعضاء لجنة المقابلة حول اعتماد هذه الآلية والأهداف المرجوّة منها.


ويشمل العدد على حوارات شيّقة وتصريحات جريئة.. الشاعر الكويتي رجا القحطاني: لماذا لم يرض الدكتور خريس سوى بقصيدة المقابلة، والمؤسسات الأدبية الكويتية حائرة في دائرة محلية.


ابراهيم الخالدي: أنا من كتب بجدية وبسخرية في الوقت نفسه، وغالبية شعراء الساحة يقعون في عيوب القافية.


عبدالله السميري: أركّز على الأداء المسرحي لأنّ قصيدتيى (ما تبي) تركيز، ويؤكّد (حصلت على مئة درع خلال فعاليات الصيف الماضي).


سعد زبن يتوعد سعود الحافي، وعامر بن عمرو يكشف وجهه الآخر، وما وجه الشبه بين خليل الشبرمي وعبدالله حديجان.


وأكاديمية الشعر تختتم المستوى الثاني في الدراسة الاكاديمية، والذي تناول دراسة القصيدة النبطية من حيث الشكل والمضمون وأساليب الكتابة الأدبية وبناء الصورة الشعرية وأساليب توليدها، وتنشر السيرة الذاتية لأساتذة المستوى الثاني: محمد مهاوش الظفيري، دخيل صالح الدخيل، إضافة إلى باقة من قصائد بعض المنتسبين للموسم الأكاديمي.


وفي باب مفازات جمال الشقصي يكتب عن جلد الذات وتداعيات الداخل الانساني بصوت صلعوك شعبي يدعى بدر صفوق.


ويتضمّن العدد مقالات متنوعة لتركي المريخي ومقال عن (أمثالنا الشعبية)، كريم معتوق و(رودا الشعر الفصيح)، والشاعر والإعلامي راضي الهاجري و(السقوط الى القمة).


وضمن باب "صحّ لسانك" العديد من القصائد الجميلة لعدد من نجوم الشعر النبطي والفصيح: بدر الضمني وقصيدة (سكرات الموت)، روضة الحاد في (بحر الكلام)، أحمد بخيت وقصيدة (قل للمليحة)، ردة السفياني في (كلّ ما لا ينتهي ..أمي)، حمد الخروصي و (غابة كباريت).


نهاية العديد جاءت جميلة ومميّزة كما هي البداية في صفحة (ضفاف) وقصيدة عطرة لسلطان العميمي بعنوان (ذكرى العيد) أهداها إلى دولة الإمارات في ذكرى الاتحاد.

بواسطة : rawan
 0  0  423
التعليقات ( 0 )

comments powered by Disqus
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 02:18 صباحًا الأحد 11 ديسمبر 2016.