• ×

النشرة البريدية

قائمة

Rss قاريء

تضم أربعة عشر نصا شعريا ..صدور المجموعة الشعرية الأولى للشاعر رشدي رضوان

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 صدر عن دار العباقرة بالجزائر العاصمة باكورة الأعمال الشعرية للشاعر رشدي رضوان، و تضم المجموعة التي حملت عنوان "مثلا..فتقوه" أربعة عشر نصا شعريا من قصائد التفعيلة مرفقة بنص نثري بعنوان "عودة المسيح"فضّل الشاعر بأن يشير إليه بعبارة كأنها قصة


ويستشف القاريء للكتاب الذي قارب في مجمله المائة صفحة، محاولة الشاعر الإنفراد بلغته الشعرية بعيدا عن المتداول والمألوف، ويظهر جليا من خلال قصائده أنه كاتب تقلقه تساؤلات العصر، وتربكه لغته الكتابة، التي تمرد عليها في الكثير من المنعطفات بالخروج عنها، تجسد ذلك في إضافة حرفا التعريف إلى الضمائر مثلا في كثيرا من الأحيان، فضلا على تخليه عن إدراج القصائد العمودية في هذه المجموعة


وفضّل الشاعر استهلال مجموعته بمقولة لباولو كويلو، ليواصل ترتيب قصائده التي ناقشت الكثير من الطروحات، وأثارت الكثير من الأسئلة تخللتها قضايا الحرقة، والاغتراب والحب، بلغة شفافة وهادئة فخخها بالدهشة، وطعمها بنصوص التراث الشعبي، ومقاطع الأغاني ومحاكاته للنصوص القرآنية، بكثير من الدراية على غرار "عين الكرمة"، "للرؤى تفاصيل أخرى"، "دهشة"، "نغني على وقع أموت"، مرثية إلى محمود درويش"


وأكد الشاعر رشدي رضوان للوكالة بخصوص هذه المجموعة الجديدة قائلا :"هذا الديوان هو باكورة أعمالي الشعرية التي بدأت عام 1996وقد صدرت متأخرة لكن بشكل أرضى نرجسيتي الشعرية سواء من حيث الشكل أو المضمون، أتمنى أن تجد المجموعة في المشهد الأدبي الجزائري زاوية لها خصوصا أن الشعراء تنازلوا عن الشعر وتركوه جانبا ليدخلوا أضواء الرواية التي اعتبروها مبهرة ".

بواسطة : rawan
 0  0  45
التعليقات ( 0 )

comments powered by Disqus
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 09:42 صباحًا الثلاثاء 6 ديسمبر 2016.