• ×

النشرة البريدية

Rss قاريء

تناولت ظاهرة الجماعات الشعرية فى مصر..مجلة الشعر تناقش قصيدة النثر وإشكاليات الوعي العربي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 تناولت مجلة "الشعر" في عددها الجديد ظاهرة الجماعات الشعرية في مصر بعنوان" شعراء يكسرون النوافذ المغلقة" واحتوى الملف الذي أعده عمر شهريار دراسات عن تاريخ الجماعات الأدبية في مصر ،كما تضمنت المجلة عدة ملفات منها ملف مفتوح عن قصـيدة النثـر وإشـكاليـات الوعـى العـربى أعده وقدم له الشاعر أحمد المريخى وتضمن دراسات: «قصيدة النثر» نوعًا مركبًا للدكتور وائل غالى، وقصيدة النثر مولود شرعى لعلاقة غير متكافئة بين ثقافتين لسامح كعوش، وقصيدة النثر.. مقاربة ثقافية للدكتور أيمن بكر.


. وفي ملف آخر نجد ظاهرة شعرية بعنوان شعراء العامية يكتبون الفصحى سرًّا من إعداد: أشرف عويس وتضمن شهادات وقصائد للشعراء سمير عبد الباقى و عبد الستار سليم ومحمود الحلوانى ومأمون الحجاجى وعبد الرحيم طايع وطارق فراج وعبير عبد العزيز.


وفى باب "نصوص" تقرا :قصيدتان لمنذر مصرى "سوريا"، ما لا يستحق الغفران لفتحى عبد السميع، دون أن ينتبه لذلك أحد لأحمد السلامى "اليمن"، لابد أن يحدث ذلك لأسامة الحداد، قصيدتان لأشرف يوسف، الليل والكلاب لحسن خضر، قصائد لعادل جلال، قصيدتان لسيف الدين محاسنة "الأردن"، قصائد لخوشمان قادو "سوريا"، أخيرًا لعلى سعيد، قصائد لسوسن العريقى "اليمن"، اذهبوا.. أنتمُ الطُلَقاء! لمحمد منصور، هواجس بطعم الشمس لرشيد البوعنانى "المغرب"، ظلُّ الفراشة لجوان تتر، قصائد لمحمد السالمى، غِناء لماجد أبو غوش "فلسطين"، أغمضت عينى لدارين قصير "لبنان"، ثنائية الماء لعاطف الجندى، خلوة فى غسق الرؤيا لمحمد عمارى، وشم الطعنات لعبدالعليم إسماعيل، العالمُ يتربَّصُ بى! لسالم أبو شبانة


وفى باب مراجعـــات كتب الشاعر محمود قرنى عن ملتقى النثر بين البحث عن الصفقة والبحث عن الخلود .وكتب الشاعر محمد الحمامصى عن كفافيس فى ربيع الشعراء بالإسكندرية وترجم بشير السباعى ثلاث قصائد لكفافيس.


وفى أسئلة الشعر حاور طارق إمام الشاعر محمود خير الله الذى قال أكتب لأطرد أشباحى . وقدم جمال القصاص شهـــــادة شعرية بعنوان: لى غرامى الخاص.


وفى خارج الحدود :أمريكا وقصائد أخرى ترجمة وتقديم: عبد السلام إبراهيم، ابعث لى قنبلة قبل غيرك- لشارلز بوكوفسكى ترجمة: محمد عيد إبراهيم، أُترجم فلسطين لطارق جامى ترجمة: ياسر شعبان، بداية لمارغريت أوتورد ترجمة: عباس محسن، شىءٌ جديرٌ بالأسى لأَوْجست فون بلاتن ترجمة: عبد الوهاب الشيخ.

بواسطة : rawan
 0  0  79
التعليقات ( 0 )

comments powered by Disqus
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 01:57 مساءً الأحد 11 ديسمبر 2016.