• ×

النشرة البريدية

Rss قاريء

أربعة كتب تحاكي الحب والجمال هروباً من الحياة اليومية..عن مشروع قلم أحد مبادرات هيئة أبوظبي للثقافة والتراث

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 صدر عن مشروع "قلم" أحد أهم مبادرات هيئة أبوظبي للثقافة والتراث في مجال الأدب وصناعة الكتاب، 4 مجموعات شعرية جديدة لكتاب مبدعين استطاعوا أن يجدوا لأنفسهم مكانة في الأدب الإماراتي المحلي والعربي، وهذه المجموعات وان اختلفت في مضمونها وعناوينها إلاّ أنها تتشابه في الإبداع والكثافة الشعرية واللغة العالية لدى هؤلاء المبدعين، والمجموعات الأربع هي "نوّار" لأحمد محمد عبيد، "أخرج متنكراً بإغماءة" لراشد أبو غازيين، "بلا عزاء" لفاطمة سلطان المزروعي و"مس" لإبراهيم الهاشمي.

ويأتي كتاب "بلا عزاء" لفاطمة المزروعي، الذي ضمّ 49 نصاً شعرياً من شعر النثر، وأتت نصوصها غير سردية بل قائمة على الشعرية واللانمطية في كتابة القصيدة نفسها، مبتعدة عن تجربتها في كتابة الرواية والمسرحيات ومن العناوين الجاذبة في ديوانها "الحياة على طريقتي"، "جنازة وحب صامت"، "سوط المطر"، "عبث" و"أشياء مألوفة".


أمّا قصائد راشد أبو غازيين في ديوانه "أخرج متنكراً بإغماءة" ففيها الحلم والتأمل الشفاف في العالم إلى جانب قدر كبير من التجربة الإنسانية التي تحولت إلى مادة نثرية شعرية بلغة عالية، كما كتب للوحدة والعزلة والصمت.


في قصائد راشد أبوغازيين نجد الألم والصبر وتحمل الصعاب لذا فهي تجربة مليئة بالحياة اليومية التي يحيا بها الإنسان في أي مكان على الكرة الأرضية دونما اختلاف، إنما بلغة وصور تعبيرية مكثفة مليئة بالمسؤولية وإدراك ما يجتاح القلب وما يحتاجه من كلمات للتعبير وكأنه يصرخ من خلال نصه ليقول "أنا موجود".


وفي ديوان الشاعر والباحث أحمد محمد عبيد الذي تضمن 19 قصيدة كلاسيكية نجد إبحار مرهف في مشاعر الحب والوله والعشق، حتى تبدو وكأنها قصيدة واحدة للحبيب والغزل لما تضمنته من صور شعرية ورقيقة مفعمة بالامل وبالحب، والغناء لجماليات الحياة بعيداً عن متاعبها وهمومها اليومية وكأنه هروب منها إلى العالم الافتراضي الجميل المليء بالفرح وبكل ما هو هادئ ورومانسي.

وتحضر المرأة والوجدانية بقوة في ديوان "مس" لإبراهيم الهاشمي دون تصنع أو تكلف متنقلاً بتجربة الكتابة عن المرأة من مستوى المكون الجزئي إلى المستوى الذي غدت فيه محوراً للتجربة كلها، مع مخالطة المجموعة الشعرية للهم الذاتي الذي استخلصه الشاعر للتعبير عن صورة المرأة الحبيبة، كما وتسيطر الحركة والإيقاع الجميل على نصوص ديوانه التي تتمحور في سعي المحب نحو حث الخطى تجاه المحبوبة بمشاعر صادقة بعيدة عن أي مشاكل يومية.

بواسطة : rawan
 0  0  189
التعليقات ( 0 )

comments powered by Disqus
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 06:57 صباحًا السبت 10 ديسمبر 2016.