• ×

النشرة البريدية

قائمة

Rss قاريء

رواية للناشئة ضمن مناهج تعليم الأطفال في سويسرا..مشروع كلمة ينشر في خانة الْيَك لإيوجين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 تعد رواية "في خانة اليك" لإيوجين، الصادرة أخيراً عن مشروع كلمة للترجمة بهيئة أبوظبي للثقافة والتراث من روايات الناشئة، وتحكي الرواية القصيرة هذه قصة المدينة الوادعة الهادئة التي يعمل جميع أهلها، ليلَ نهار، في مصنع العلب الذي أنشأه رجل الصناعة الثري رودْوي، الذي يتحكم بجميع مناحي الحياة فيها، تبدأ الطفلة ساشينكا بطرح أسئلة تبدو في ظاهرها بمنتهى البساطة، وتطلب لها أجوبة بسيطة لكنّ الجميع: العائلة والمدرسة وأهل المدينة من العمّال يصابون بالارتباك ، فالسؤال الجيّد يهز القناعات السائدة ويزحزح الأفكار الجامدة. وتتوالى سلسلة من التحولات غير المتوقّعة بفعل تلك الأسئلة التي تدفع الجميع إلى إعادة النظر فيما استقرّوا عليه في حياتهم " المعلّبة". براءة الطفولة ، الفضول المعرفي، مساوئ المجتمع الاستهلاكي، روح التضامن، تلك بعض القضايا التي تثيرها هذه الرواية الممتعة بلغة رشيقة ومرحة وبعمقٍ وذكاء كبيرين.


هذه أول رواية يتوجّه بها المؤلّف للناشئة وقد لاقت نجاحاً كبيراً، وتمّ إدراجها ضمن مناهج تعليم الأطفال في سويسرا. والمؤلف سويسري من أصل روماني، يقيم في مدينة لوزان منذ 1975. بدأ حياته قائداً لفرقة لموسيقى الروك. بعد حصوله على إجازة في الآداب تفرّغ للكتابة. بدأ بكتابة نصوص للمسرح قبل أن ينتقل للرواية ولأدب الفتيان. وصدر له: اسمي، 1998، وباموكالي، بلد العجائب، 2003. علاوة على الكتابة الإبداعية يسهم الكاتب بمقالات دورية في عدة صحف سويسرية، كما يترأس منذ 2001 جمعية الكتّاب السويسرييّن. أما مترجم الكتاب فهو وليد السويركي: شاعر ومترجم من الأردن، مواليد 1967 في الجفتلك-فلسطين. أصدر مجموعته الشعرية الأولى" أجنحة بيضاء لليأس" عام 2006 ،عن دار فضاءات- عمّان. وفي مجال الترجمة: اللانظام العالمي الجديد، تزفيتان تودوروف، دار أزمنة 2005، بعيداً عن البشر، باسكال ديسان المؤسّسة العربية للدراسات والنشر، 2007، طردت اسمك من بالي، أمبرتو أكابال، دار أزمنة، 2009. إضافة إلى العديد من الترجمات الأدبية التي نشرت في دوريّات وصحف أردنية وعربيّة.

بواسطة : rawan
 0  0  264
التعليقات ( 0 )

comments powered by Disqus
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 08:32 مساءً الإثنين 5 ديسمبر 2016.