• ×

النشرة البريدية

قائمة

Rss قاريء

مجلة بانيبال:كيف نصل بالأدب العربي للقارئ الغربي؟

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 في افتتاحية العدد الجديد (29) من مجلة بانيبال المُهدى لروح الشاعرة نازك الملائكة. تكتب الناشرة البريطانية مارغريت أوبانك رئيس تحرير المجلة:"في العدد الماضي تناولنا بعض المبادرات الجديدة الرامية لتحسين وضع ترجمة الأدب العربي إلي الإنجليزية. جميع هذه المبادرات تتقدم بشكل جيد، ومن المفيد الآن أن ننظر في كيفية ربطها بالقراء، ذلك أنه بالنسبة لبانيبال، فإن وصول الأدب للقرٌاء هو جوهر الأمر"
وتشير أوبانك إلي أن عددا أكبر من الناشرين بدأ ينتبه لأهمية ضم أعمال لكتاب عرب إلي قوائم إصداراتهم الدولية، كما بدأ الاهتمام يتزايد بكل من الجائزة العالمية للأدب العربي" أو ما صار يسعرف بجائزة البوكر العربية، وجائزة سيف غبٌاش­ بانيبال للترجمة الأدبية من اللغة العربية، وبدأ كثير من الوكلاء الأدبيين يسعون للتعاقد مع مؤلفين عرب، وأعداد أكبر من العناوين يتم ترجمتها الآن، كما يتم دعوة كتاب عرب كثيرين للقراءة والتحدث في إنجلترا والولايات المتحدة" الخ.
وتواصل أوبانك "مع ذلك، من المشروع أن نتساءل بشكل أكثر دقة كيف ستصل هذه الكتب للقراء؟ المشروع الذي بدأته جولة "بانيبال لايف" بالتعاون مع وكالة القراءة العام الماضي يعد بداية ممتازة، ومن الممكن أن يستمر بشكل جيد ليلفت نظر أصحاب المكتبات والمسئولين عنها للترجمات المتاحة الآن لأعمال من الأدب العربي المعاصر. مكتبة "بولدر" العامة في كولورادو تدير جماعة لمناقشة الأدب العربي شهريا. عرض خاص للعناوين المترجمة قد يكون طريقة أخرى للتعريف بما هو متاح للقارئ". وقام بتصميم الغلاف الرسام
يفتتح مقطع من رواية "سنة الأوتوماتيك" للروائي اللبناني حسن داود (ترجمة رندا جرار) مواد العدد الجديد من بانيبال، وهي الرواية الثانية لداود التي تترجم إلي الإنجليزية ومن المنتظر أن تصدر في أكتوبر المقبل، يليه ثماني قصائد للشاعر العراقي سركون بولص (ترجمة المؤلف)، مقطع من رواية "القارورة" ليوسف المحيميد (ترجمة توني كالدربانك)، قصائد مختارة لعيسي مخلوف (ترجمة سنان أنطون)، وقصيدتان للشاعرة اللبنانية الاميرمية دي اتش ملحم
وتم تخصيص باب "تأثيرات أدبية" لمقال "الكتب وأنا" للأكاديمي والمترجم الفلسطيني عيسى بلاطة، احتوى العدد أيضا علي ملف عن الكاتب العراقي الرائد غالب طعمة فرمان قدم له الدكتور صالح الطعمة البروفيسور في جامعة انديانا، وضم مقاطع من روايتيه "خمسة أصوات" (ترجمة عيسى بلاطة)، "آلام السيد معروف" (ترجمة وتقديم وليم هيتشينس)
وبعيدا عن ملف فرمان ضم العدد أيضا مقطع من رواية "تحليل دم" للشاعر اللبناني عباس بيضون (ترجمة ماكس وايس)، وآخر من رواية "عندما تستيقظ الرائحة" للعراقية دنى غالي (ترجمة وليم هيتشينس)، إضافة إلي 15 قصيدة للشاعرة أميرة أبو الحسن (ترجمة يوسف رخا)، ست قصائد للشاعر صلاح الحمداني (ترجمة سونيا ألاند)، قصيدة للشاعر سنان أنطون، وقصة للكاتبة وفاء مليح (ترجمة خالد المصري)
وهناك أيضا ملف عن الشاعر المغربي محمد بنيس قدم له المترجم كاميلو غوميز ريفاس الذي حاور بنيس أيضا، ومع الحوار والمقدمة قصائد مترجمة لبنيس من ديوانيه "هبة الفراغ"، و"هناك تبقى"

وضم باب "مراجعات الكتب" مراجعات لروايات من بينها "لصوص متقاعدون" لحمدي أبو جليل (منى زكي "إعجام" لسنان أنطون (جوديت كازانتيس)،)، "اسمي سلمى" لفادية الفقير (بيتر كلارك) "وهم العودة" لسمير اليوسف (طارق العريس) وهناك مقالة في وداع الكاتب المغربي ادريس شرايبي. وصفحات عديدة لتغطية الاحداث الثقافية مثل معرض ابو ظبي للكتاب، مؤتمر الكتاب العرب الاميركان في ميشيغان، ندوة ترويج الادب العربي في عمان، الذي عقد بمساعدة مؤسسة "نيسكت بيج" والامسية الشعرية التي اقامتها مجلة بانيبال في "بيت الشعراء" في نيويورك بمناسبة صدور العدد الخاص بالشعر اللبناني الحديث. وحملت أغلفة الممجلة الملونة أعمال الرسام السوري أحمد معلا

الجدير بالذكر أن العدد القادم (خريف 2007) سيواكب مرور عشر سنوات علي صدور مجلة "بانيبال" المتخصصة في ترجمة الأدب العربي إلي الإنجليزية، والتي لعبت منذ تأسيسها وحتى الآن دورا بارزا في التعريف بالأدب العربي في كل من إنجلترا والولايات المتحدة

بواسطة : rawan
 0  0  271
التعليقات ( 0 )

comments powered by Disqus
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 03:33 مساءً الجمعة 9 ديسمبر 2016.